منتديات همسة شفايف

ااهلا وسهلا بك زائرا في منتدانا...
شرفنا بتسجيلك ان كنت زائرا لنا...
سجل دخولك لنتمتع معك اكتر.....

مع تحيات إداره المنتدى

مرحباً بك يا زائر في منتدى همسة شفايف أسعدنا تواجدك معنا


    حال الشيخ العلامه ابن جبرين رحمه الله تعالى في الصيام والاعمال الصالحه في قصتين

    شاطر
    avatar
    ظنانيـ الشوقـ
    عضو مشارك
    عضو مشارك

    عدد المساهمات : 42
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 08/09/2009
    العمر : 32

    حال الشيخ العلامه ابن جبرين رحمه الله تعالى في الصيام والاعمال الصالحه في قصتين

    مُساهمة من طرف ظنانيـ الشوقـ في الأحد سبتمبر 13, 2009 9:12 am

    [b]وبسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    أمابعد: من باب قوله صلى الله عليه وسلم (( أنتم شهداء الله في أرضه )) أحببت أن أتكلم عن شيخنا العلامه الدكتور عبدالله بن جبرين رحمه الله وجعل الفردوس مثواه..يقول أحد العاملين في المشاريع الدعويه ] في يوم من الأيام جرى تنسيق مع الشيخ عبدالله ابن جبرين لزيارتنا في مشروع دعوي حدد الشيخ الموعد وانطلق من الرياض برا مسافرا جهتنا (لاحظ لم يأتي بطائرة درجة أولى ) وصل الشيخ قبل المغرب تقريبا بمنتصف العصر نزل من( الكزس) وكان معه ابنائه البررة 2 أو 3 قبلت راسه وأخذ الشيخ مكانه المخصص وشرح له رجلا فاضل المشروع ففرح الشيخ واستبشر والقى كلمه قصيرة وبارك المشروع ... قبيل المغرب بقليل رجع ابنه الأصغر الى الخلف وقال لي : اريد بقالة ؟ قلت سم وش تبغى انا أجيب قال لا بس الوالد صايم ابأخذ له لبن وتمر (كان موافق الاثنين او الخميس لا أذكر) فقلت بنفسي شيخ جاوز السبعين من عمره وفي سفر وفي عز الصيف والنهار طويل ومع ذلك يصوم . في الصحيحين عن أبي الدرداء رضي الله عنه قال : ( لقد رأيتنا مع رسول الله صلى الله عليه و سلم في بعض أسفاره في اليوم الحار الشديد الحر و إن الرجل ليضع يده على رأسه من شدة الحر و ما في القوم أحد صائم إلا رسول الله صلى الله عليه و سلم و عبد الله بن رواحة ) . قال الحسن : تقول الحوراء لولي الله و هو متكىء معها على نهر الخمر في الجنة تعاطيه الكأس في أنعم عيشه أتدري أي يوم زوجنيك الله إنه نظر إليك في يوم صائف بعيد ما بين الطرفين وأنت في ظمأ هاجرة من جهد العطش فباهى بك الملائكة وقال انظروا إلى عبدي ترك زوجته ولذته وطعامه وشرابه من أجلي رغبة فيما عندي اشهدوا أني قد غفرت له فغفر لك يومئذ وزوجنيك ... فأقول في نفسي هذا حاله مع النفل فكيف بالفرض فرحمه الله رحمةً واسعه منقول للفائدة ... [ أما عن حاله مع القيام ] صليتُ في أحد رمضان الماضي مع القارئ الشيخ إبراهيم اللحيدان وفقه الله وكان هناك لقاء مفتوح بعد التراويح لفضيلة الشيخ العلامه الدكتور عبدالله بن جبرين رحمه الله وأثناء الصلاة أتعب من الوقوف أحياناً وبين التسليمات يرتاح البعض قليلاً ويشربوا ماءاً والإمام يقوم يصلي وعندما أهمُّ بالإرتياح قليلاً أرى شيخنا رحمه الله يقوم مع الإمام مع تكبيرة الإحرام واستحي من نفسي والله وأقف أُصلي معهم وأقول في نفسي شيخ قد جاوز 7 7 من عمره لايجلس أثناء الصلاة ولا شربة ماء بعد التسليم ولا راحه قال تعالى { من المؤمنين رجالٌ صدقوا ما عاهدوا الله عليه فمنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر وما بدلوا تبديلا } نعم وما بدلوا تبديلا .. وبعد الصلاة بدأ الإمام بقراءة الفتاوى والأسئلة على الشيخ وإذ بي أرى الأسئلة بين يدي الشيخ وبدأ الشيخ هو بنفسه يقرأ الأسئلة ويجيب عنها بعد صلاةٍ ووقوف قرابة الساعة والنصف أو الربع فقد سألت الإمام قبل بضعة أيام ما هي القصة فقال لي أن الشيخ كان لا يسمع الصوت واضحاً فطلب الأوراق فأنا أقول في نفسي ربما الشيخ كان يرغب في التخفيف عن الامام.. فرحمه الله رحمةً واسعه وأسكنه الفردوس الأعلى من الجنه.. ملاحظه: لا حظت أنّ مرتادي الموقع قد تضاعفت أعدادهم أضعافاً مضاعفه بعد وفاته رحمه الله فلربما تكون علامه من علامات القبول اللهم اقبله والحقه بالنبيين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقا ..
    avatar
    mR.aLoNe
    عضو ذهبي
    عضو ذهبي

    عدد المساهمات : 327
    السٌّمعَة : 14
    تاريخ التسجيل : 06/09/2009
    العمر : 31

    بطاقة الشخصية
    الملك:
    0/0  (0/0)

    رد: حال الشيخ العلامه ابن جبرين رحمه الله تعالى في الصيام والاعمال الصالحه في قصتين

    مُساهمة من طرف mR.aLoNe في الأحد سبتمبر 13, 2009 9:31 am

     

     

     

     

     

     

     

    تقبل مروري

     

     

     

    تحياتيmr.alone

     
    avatar
    اسيرالشوق
    مشرف القسم
    مشرف القسم

    عدد المساهمات : 129
    السٌّمعَة : 2
    تاريخ التسجيل : 12/09/2009

    رد: حال الشيخ العلامه ابن جبرين رحمه الله تعالى في الصيام والاعمال الصالحه في قصتين

    مُساهمة من طرف اسيرالشوق في الإثنين سبتمبر 14, 2009 9:28 pm

    جزاك الله 1000 خير

    وجعله ربي في


    ميزان حسناتك

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين يوليو 16, 2018 8:54 am